إتحاد الشباب الأوروبي الفلسطيني يتبنى حملة التواقيع التي أطلقها إتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا

تأكيدا على حق الشعب الفلسطيني، في ممارسة حقه الطبيعي، بالمشاركة في إعادة صياغة النظام السياسي الفلسطيني، وإعادة الشرعية الى المؤسسات الفلسطينية الجامعة، التي تمثلها مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية، كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني، في جميع أماكن تواجده، وإنطلاقا من المكانة الوازنة التي تحتلها جالياتنا الفلسطينية بشكل عام، وعلى صعيد القارة الأوروبية بشكل خاص، ولما تمتلكه من قدرات وكفاءات شبابية عالية، فإننا في اتحاد الشباب الأوروبي الفلسطيني، نعلن تبنينا للحملة الالكترونية، التي أطلقها إتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا، الهادفة الى جمع أوسع عدد من التواقيع، على المذكرة المطالبة بضرورة منح أبناء الجاليات الفلسطينية، حقهم في المشاركة الواسعة، في العملية الانتخابية، فيما يتعلق بإنتخابات المجلس الوطني الفلسطيني، لمنظمة التحرير الفلسطينية، الذي تحدد بنهاية شهر (آب\ أغسطس 2021)، وكما أكد عليها المرسوم الرئاسي، بإمكانية اجراء الانتخابات حيث أمكن، وهذا ما تتوفر جميع قوامه لأبناء جالياتنا الفلسطيينية في أوروبا وعليه فإننا نطالب جميع أبناء جالياتنا الفلسطينية في أوروبا بشكل عام، والشباب والشابات بشكل خاص، للمشاركة الفاعلة في هذه الحملة، وذلك من خلال اتباع الخطوات التالية: - الدخول على الرابط الالكتروني الخاص بالحملة: https://forms.gle/RmbuNJdggouRFXDC6 - تسجيل الإسم، البريد الإلكتروني، مكان الإقامة الحالي - تأكيد التسجيل لأن فلسطين تعنينا جميعا، ولأننا جميعا مسؤولين عن مستقبل شعبنا وقضيتنا فالنشارك عاليا، في حملة التواقيع، لنسجل صوت جالياتنا، قلاع فلسطين في المهجر عاشت فلسطين عاش الشعب الفلسطيني .

اتحاد الشباب الأوروبي الفلسطيني "شباب"

اللجنة التحضيرية

disqus comments here