الاحتلال يؤجل الإفراج عن الاسير حافظ عمر حتى 20 نيسان المقبل

أجلت ادارة سجون الاحتلال، الإفراج عن الأسير حافظ عمر حتى 20 أبريل/نيسان المقبل، وذلك بعدما كان من المقرر الإفراج عنه اليوم 15 مارس/آذار.

وأكد شقيق الأسير، سعد عمر أن هذا التأجيل يأتي بعد عدم احتساب فترة "المنهلي"، وهي عدد من الأيام التي يتم إسقاطها من كل سنه سجن، وقد أوقفت حكومة الاحتلال هذا النظام ضمن حملتها الممنهجة ضد الأسرى وذويهم عام 2007.

وبيّن سعد أن صلاحية قرار الإفراج بعد هذه المدة، مُنحت لمدير كل سجن، وهو اُسلوب جديد قديم لابتزاز الأسرى والتلاعب بمشاعر ذويهم.

وكانت محكمة الاحتلال قد قضت بسجن حافظ عمر لـ 13 شهرًا مع غرامة مالية قدرها 2000 شيكل.

وقال سعد: "إننا نصبر ونحتسب غير منكسرين ولا خانعين وننتظر حالنا كحال أهل باقي الأسرى أن تشرق شموسنا من الزنازين نحو سماء الحرية"، مضيفًا: "سنتوقع من اليوم وحتى العشرين من نيسان خروج أخي حافظ في أي لحظة وفِي أي يوم".

واعتقل عمر في مارس/آذار 2019 من منزله في منطقة عين مصباح وسط رام الله بعد اقتحام قوات الاحتلال للمكان، ثم مددت اعتقاله أكثر من ثماني مرات منذ ذلك الحين.

disqus comments here