• صربيا تطلب مساعدة روسيا والصين في المجال العسكري
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    بلغراد -   عدد القراءات :5 -   2019-06-12

    قال وزير الدفاع الصربي، ألكسندر فولين، إن بلغراد تعتمد على مساعدة من روسيا وجمهورية الصين الشعبية في مسألة شراء أسلحة للدفاع عن النفس في حالة نشوب صراع محتمل في البلقان، ولكنها ستفعل كل شيء لتجنب ذلك.

    وذكر الوزير أن صربيا كثيرا ما تنتقد لأنها تشتري الكثير من الأسلحة. في الوقت نفسه، أضاف أن هذه ليست مسألة صربيا.

    وقال فولين في مقابلة مع مجلة "ميجدو نارودنايا جيزن": "نحن بلد محايد عسكريًا. إذا وصل الوضع إلى نوع من الصراع، منطقة البلقان، كما تعلمون، هي مكان قد ينشب فيه صراع، فلن يتمكن أحد من تقديم المساعدة لنا، نحن نعول على مساعدة من روسيا. ومن الصين. ومن آخرين. من أصدقائنا… بالطبع، نتوقع دائمًا أن نعتمد على مساعدة صديقتنا — روسيا، لكننا سنبذل دائمًا كل ما في وسعنا لعدم جر أي أحد إلى الصراع تعلمون أن كل الدول حولنا تتسلح."

    وأضاف فولين: "نحن بحاجة إلى أن نكون أقوياء. لذلك ، فإن المساعدة العسكرية التقنية من روسيا مهمة للغاية هنا. نحن بحاجة إلى السلام. ولكن من أجل السلام، يجب أن نكون مستعدين لكل شيء. يقول الصرب: من أجل السلام، سنفعل كل شيء تقريبًا ، ولنكون أحرارًا، سنفعل كل شيء على الإطلاق".

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة