• لمكتب الصحفي للإعلام المركزي في «الديمقراطية» يدعو للعمل فوراً على إطلاق سراح حمزة حماد وزملائه ندعو لوضع حد لسياسة تعطيل الحريات وفي مقدمتها حرية الرأي والنقد والمساءلة والمكاشفة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    غزة -   عدد القراءات :58 -   2019-03-12

    أصدر المكتب الصحفي في الإعلام المركزي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بياناً دعا فيه الجهات الأمنية المختصة في قطاع غزة، بالعمل فوراً على إطلاق سراح الزميل حمزة حماد، مسؤول التجمع الديمقراطي وزملائه، ووقف كل أشكال المساءلة والإعتقال وملاحقة، الصحفيين والنشطاء الإعلاميين، وإحترام حقهم في إبداء الرأي، ونقد المسؤولين والجهات المختصة، خاصة في القضايا التي تمس حاجات المواطنين وقضاياهم اليومية. وأضاف المكتب الصحفي أن حرية الرأي والتعبير في الحالة الفلسطينية، ضرورة وطنية من شأنها أن تسهم في تعبئة الحالة الجماهيرية وأن تستنهض قواها دفاعاً عن كرامتها الوطنية وحقوقها الإجتماعية خاصة في ظل الحصار الذي يتعرض له قطاع غزة، وفي ظل الهجمة الشرسة التي تتعرض لها قضيتنا الوطنية على يد التحالف الأمريكي _ الإسرائيلي

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة