• قضية الخان الأحمر .. مشروع الاقتلاع وتفاقم الأبارتايد
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    القدس المحتلة - وكالات الانباء -   عدد القراءات :111 -   2018-12-17

    هي قرية صغيرة تقع إلى الجنوب من مدينة القدس المحتلة، ولا تتعدى مساحتها 16380 دونماً، ولكن صيتها وصل إلى مختلف أنحاء العالم، بفضل رباطة جأش أبنائها في الدفاع عن أرضهم ووقف مشاريع "إسرائيل" الاستيطانية بها.. إنها قرية الخان الأحمر الفلسطينية.

    بدأت قضية "الخان الأحمر" بالصعود للعالم بعد قرار محكمة الاحتلال العليا التي صدَّقت في 24 مايو الماضي، على أوامر هدم نهائية صدرت بحق تهجير أهالي القرية البالغ عددهم 45 عائلة، وهدم بيوتها القابعة في القرية قبل قدوم الاحتلال.

    ومع قرار المحكمة، بدأت قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية بتنفيذ القرار، إلا أنها واجهت مقاومة كبيرة وشرسة من أهالي القرية البدوية التي احتلتها "إسرائيل" عام 1967، حيث تصدى الأهالي للقوة الإسرائيلية بصدورهم العارية.

    وتهدف "إسرائيل" من تهجير سكان "الخان الأحمر" إلى تنفيذ مخطط استيطاني كبير معروف باسم E1، لربط مستوطنة معاليه أدوميم بمدينة القدس المحتلة، وتوسيع حدود المدينة على حساب الفلسطينيين.

    وفيما يلي دراسة أعدها الخبير الفلسطيني والمستشار الإعلامي حسام شاكر حول قضية الخان الأحمر، جاءت بعنوان "قضية الخان الأحمر، مشروع الاقتلاع وتفاقم الأبارتايد"، وصدر عن مؤسسة القدس الدولية.

    ويمكن للمتابعين الكرام الحصول على نسخة عن هذه الدراسة كاملة من خلال الرابط التالي : اضغط هنا


    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة