• سيرة الشهيد العالم فادي البطش كما روتها زوجته
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    غزة - وكالات الانباء -   عدد القراءات :10 -   2018-12-01

    قالت السيدة إيناس حمودة، زوجة العالم الفلسطيني الشهيد فادي البطش، إنها وثقت سيرة حياة زوجها العطرة في كتاب منشور، لتكون نبراسًا يضئ الطريق لكل باحث عن قدوة.

    وأشارت إلى أن الكتاب الذي حمل عنوان: (الشهيد العالم فادي محمد البطش.. خاتمة تلخص حياة)، للتوزيع والنشر المجاني، صدقة جارية عن روح الشهيد.

    واغتيل العالم الفلسطيني الدكتور فادي محمد البطش فجر يوم السبت 21/04/2018 في العاصمة الماليزية كوالالمبور، أثناء توجهه لأداء صلاة الفجر، في عملية جبانة حملت بصمات الموساد الصهيوني.

    تقول إيناس تمهيدا للكتاب ".. أمّا عني فقد قطعتُ عهدًا على نفسي من لحظة استشهادك أن أنشر سيرتك العطرة في كل مكان وبأي وسيلة وباختلاف الطرق، ولن أسمح للزمن بطيّها بإذن الله تعالى، وقد جاء عن الإمام السخاوي (من أرّخ مؤمنًا فكأنما أحياه، ومن قرأ تأْريخه فكأنما زاره) لذلك كان هذا الكتاب المتواضع صدقة جارية عن روحك الطاهرة، أعتذر منك لم ولن أوفيك حقك، لكن هذا جهد المقل.

    اللهم تقبل مني واجعله صدقة جارية عن روحه الطيبة، واجعله نافعًا ومثمرًا ومفيدًا لكل من يقرأه، واجعل سيرته نبراسًا يضئ الطريق لكل من يبحث عن قدوة، واجعله منارةً وسبيلًا لمنِ اهتدى.

    الشكر أولًا لله تعالى أن أعانني لإنهاء هذا الكتاب، ثم الشكر ثانيًا للسند والمعين الأول شقيقي الأستاذ/ عبد الفتاح حمودة ثم الشكر العظيم لكل من ساهم وشارك ولو بنصيحة، أو كلمة تشجيعية، أو مساعدة في تنسيق، أو ترتيب،أو تعديل، أو إبداء رأي، أو تقديم نصيحة، أو المساهمة في نشره وتوزيعه.

    لا يخفى على الله جميل ما قدمتم، ولا حُسنَ ما صنعتم، شكرًا عظيمًا لكم أيها الجنود المجهولون إن لم يعرفكم الناس فأسأل الله أن يجزيكم عني وعن فادي خير الجزاء."إِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ"

    للتحميل من هنا

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة