• «الديمقراطية»: إجراءات الاحتلال الجديدة في معبر كرم أبو سالم تشديد للخناق والحصار على قطاع غزة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    غزة - وكالات الانباء -   عدد القراءات :17 -   2018-07-10

    صرح مصدر مسئول في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بما يلي :

    إن إقدام الاحتلال الإسرائيلي على وقف التصدير بكافة أشكاله والسماح بدخول المواد الأساسية فقط عبر معبر كرم أبو سالم، تشديد للإجراءات والخناق والحصار الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة للعام الثاني عشر على التوالي، ويدخل ضمن مسلسل الجرائم العدوانية الإسرائيلية المتواصلة على القطاع.
    وأوضحت الجبهة أن معبر كرم أبو سالم هو المعبر التجاري الوحيد بين قطاع غزة وأراضي 48 وتتحكم إسرائيل بدخول المواد الأساسية والمحروقات ومواد البناء ومواد أخرى وتمنع دخول العديد من المواد بادعاء استخدامها في أعمال مقاومة تحت ما يسمى «الاستخدام المزدوج».
    ورأت الجبهة أن تلك الإجراءات الإسرائيلية الظالمة تدخل ضمن خطة «صفقة القرن» التي ستفشل أمام إصرار وصمود شعبنا الذي قدم الشهداء والجرحى لتحقيق هدفه في الحرية والعودة والاستقلال.
    ودعت الجبهة الأمم المتحدة والمؤسسات الحقوقية الدولية بالتدخل لرفع الحصار الإسرائيلي بشكل كامل عن قطاع غزة ووقف جرائم الاحتلال وانتهاكاته المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني.
    واعتبرت الجبهة استمرار الصمت الدولي على الجرائم الإسرائيلية يشجع دولة الاحتلال الإسرائيلي على استمرار حصارها وعدوانها على القطاع، ضاربة بعرض الحائط كافة المواثيق والأعراف الدولية.


    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة