• نفتالي بينيت: قريبا ستصبح الضفة جزءا من دولة إسرائيل
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    القدس المحتلة - وكالات الانباء -   عدد القراءات :62 -   2018-06-12

    قال رئيس حزب "البيت اليهودي" ووزير التعليم في حكومة الاحتلال نفتالي بينيت، إن "يهودا والسامرة (المسمى العبري للضفة الغربية) وجميع المستوطنات فيها ستصبح قريبا جزء من دولة إسرائيل".

    جاءت تصريحات بينيت، تعليقا على قيام شرطة الاحتلال، صباح اليوم، بإخلاء 15 منزلا في مستوطنة "نتيف هافوت" المقامة على تلة تعود لمواطنين فلسطينيين في بلدة "الخضر" غربي بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، وفق موقع "0404" العبري الإخباري.

    وأكد بينت، في هذا الصدد مصادقة الحكومة الإسرائيلية، على إقامة حي استيطاني في مكان البؤرة، مضيفا أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تعهد بتحقيق ذلك، وأنه سيتم بناء حي ضخم على هذا التل.

    ويأتي إخلاء مستوطنة "نتيف هافوت" في أعقاب قرار المحكمة العليا ردا على التماس تقدم به أصحاب الأراضي الفلسطينيون، بعد 18 عاما من إقامة البؤرة الاستيطانية في المكان.

    ونص قرار المحكمة الذي صدر في أيلول/ سبتمبر 2016، على أن المنازل في المستوطنة بنيت من دون التصاريح اللازمة على قطع أرض لا تُعتبر “أرض دولة”.

    يذكر أن المجتمع الدولي، لا يعترف بالمستوطنات ويعتبرها غير قانونية ولا تملك أي صفة شرعية، ويطالب بوقف تام لكل الأنشطة الاستيطانية.

    وتعد المستوطنات الإسرائيلية عائقا رئيسيا أمام جهود التسوية لكونها مقامة على أراض يريدها الفلسطينيون ضمن دولتهم المقبلة.


    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة


دراسات عسكرية