• القسام يكشف عن دخول صاروخين جديدين للخدمة بمواصفات متطورة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    غزة - وكالات الانباء -   عدد القراءات :600 -   2015-07-09

    كشف أبو عبيدة الناطق العسكري باسم كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، عن دخول صاروخين جديدين للخدمة لدى الكتائب، يحملان مواصفات متطورة، الأول: صاروخ من نوع "شمالة" ويحمل الرمز "SH" تيمناً بالقائد الشهيد محمد أبو شمالة، والثاني: صاروخ من نوع "عطّار" ويحمل الرمز "A" تيمناً بالقائد الشهيد رائد العطار، وقال "نترك للزمن أن يحدد فاعلية وأداء وكفاءة هذه الصواريخ المباركة بإذن الله تعالى."

    وقال أبو عبيدة، في كلمه له بمدينة غزة، في الذكرى الأولى لمعركة "العصف المأكول" الاسم الذي تطلقه الكتائب على الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة ، إن "على الصديق والعدو أن يعلما أن أوراقَ معركة العصف المأكول واستحقاقاتِها لا تزال مفتوحة، وعلى رأسها ملف الأسرى."

    وأضاف أن "المقاومة وكتائب القسام بعد معركة العصف المأكول تحقق في كل يومٍ انجازاً جديداً، وتطوراً نوعياً؛ فها هي تفرض الوقائع الجديدة على الأرض، وتغير قواعد وتكسر حواجز، وتجبر العدو على القبول بما لم يكن يقبل به من قبل".

    وأشار الى أن جنود ومقاتلو كتائب القسام يصلون الليل بالنهار، إعداداً وتدريباً وتصنيعاً وتطويراً.

    وقال الناطق العسكري إنّ "معركة العصف المأكول شكّلت تحولاً استراتيجياً ومفصلاً تاريخياً في تاريخ جهاد وكفاح شعبنا، فأعادت الأمل لدى شعبنا بالتحرير والعودة إلى الديار، واسترداد الأرض والمقدسات، وفي المقابل جعلت العدو يقف ملياً أمام شرعية وجوده ومستقبله المجهول".

    وتابع قائلاً :"ارفعوا حصاركم عن شعبنا وراجعوا حساباتكم، فشعبنا ومقاومته من أمامه سينفجرون في وجوهكم، وسيكون ما شاهدتم وخبرتم في معركة العصف المأكول متواضعاً مقارنة بما ستشهدون وتواجهون إذا قررتم الاستمرار في هذا الطريق البائس، وعلى العالم أجمع أن يلتقط هذه الرسالة جيداً، وأن يقرأ ما بين السطور وما وراء الكلمات".كما قال

    وافتتحت كتائب القسام خلال كلمة أبو عبيدة التي القاها بمؤتمر صحفي عقد ، مساء الأربعاء، وسط مدينة غزة ، نصب تذكاري في ميدان فلسطين (الساحة) لناقلة الجند التي أسر منها الجندي الإسرائيلي شاؤول أرون في حي الشجاعية خلال معركة "العصف المأكول".

    وعرضت القسام 3 لوحات تحمل إحداها اسم الجندي شاؤول ارون ورقمه العسكري، فيما أثارت اللوحتين الباقيتين اللتين تحملان علامة استفهام فضول المواطنين ووسائل الإعلام، في حين ارتفعت التكهنات على أن تكون اللوحتين إشارة إلى وجود جنود آخرين في قبضة القسام، استطاعت أسرهما خلال الحرب.

    كما عرضت القسام ناقلة الجند تخرج من وسطها يد قوية، في إشارة إلى تمكن المقاومة من استهداف تلك المدرعات وتفجيرها.

    ش

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة

معرض الصور


الصحافة العبرية