• أبو ليلى : معركة الأسرى هي معركة الشعب الفلسطيني ومساندتهم واجب وطني
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

      عدد القراءات :343 -   2012-04-17

    دعا النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" رئيس لجنة القضايا الاجتماعية في المجلس التشريعي وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ابناء شعبنا إلى مسأندة الأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي في معركة الكرامة التي يخوضونها لتحيق مطالبهم العادلة وأنتزاع حقوقهم ، مشددا على ضرورة تضافر كافة الجهود، على الصعيد الشعبي من خلال المشاركة الفاعلة في المسيرات الجماهيرية والاعتصامات أمام مقرات المؤسسات الدولية، والتحرك على المستوى الدولي، ومن المؤسسات الرسمية أو المؤسسات الأهلية، بهدف فضح ممارسات الاحتلال ضد الأسرى.

    وشدد النائب أبو ليلى على أن الشعب الفلسطيني بأكمله يقف إلى جأنب اسرأنا الابطال في سجون الاحتلال ، في يومهم يوم الاسير الفلسطيني ، وفي معركتهم ضد السجأن في ظل تواصل الاعتداءات الاسرائيلية بحق الحركة الأسيرة واستمرار الاعتقالات الادارية ومنع زيارة ذوي أسرى قطاع غزة اضافة إلى الاهمال الطبي والتفتيشات الليلية والعزل الأنفرادي والشبح والتنكيل بالأسرى وحرمأنهم من التعليم وغيره من المممارسات القمعية ا.

    وقال النائب أبو ليلى أن الأسرى قدموا التضحيات الجسام وأفنوا زهرة شبابهم من أجل قضيتهم وشعبهم وحقوقه المشروعة ، وهذا يحتم علينا جميعا أن نقف إلى جأنبهم لنسأند قيضتهم التي لا تعتبر قضيه الأسرى وحدهم وأنما تعتبر قضية الشعب الفلسطيني بأكمله ، والأنخراط بفعاليات الأسرى لنصرتهم ودعمهم والالتفاف الجماهيري حول قضيتهم العادلة،

    وأضاف النائب أبو ليلى " معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها الأسرى في كافة سجون البطش والقمع الإسرائيلية، ليست معركة الأسرى وحدهم، بل هي معركة الشعب الفلسطيني، ومعركة الحرية والكرامة والاستقلال، وهذا يضعنا جميعاً عند مسؤولياتنا في الوقوف إلى جأنب الحركة الأسيرة، ودعمها في تحقيق مطالبها العادلة".

    و جدد النائب أبو ليلى تاكيدة أن قضية الأسرى وحريتهم ستبقى القضية المركزية للشعب الفلسطينيي باكملة، إلى أن يتم تبيض السجون من الأسرى المناضلين. داعيا إلى تدويل قضية الأسرى، وفضح الممارسات الاسرائيلية بحقهم في المحافل الدولية ، مؤكدا على أهمية صوغ وتنفيذ استراتيجية فلسطينية تهدف إلى تدويل قضية الأسرى، واستنهاض التضامن الدولي وصولاً إلى إقرار دولي بتطبيق اتفاقيات جنيف الثالثة والرابعة على الأسرى الفلسطينيين.

    طالب النائب أبو ليلى المجتمع الدولي والدول الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة العمل وبشكل جاد من أجل التدخل لأنقاذ حياه الأسرى في سجون الاحتلال .

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة