• عائلات بشارع الشهداء تقرر المبيت بالعراء ردا على اقتحام الجيش لمنازلهم
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

      عدد القراءات :394 -   2012-04-09

    قرر عدد من سكان شارع الشهداء وسط مدينة الخليل المبيت هذه الليلة بالعراء، ردا على اقتحام قوات الاحتلال لمنزلهم والاعتداء عليهم وتحطيم كاميرات مراقبة حول المنزل وبداخله.

    وقال المواطن مفيد الشرباتي : قررت أن أنام هذه الليلة بالشارع أنا وأسرتي، لأن الشارع آمن أكثر من منزلي".

    وأفاد الشرباتي لمراسل معا في الخليل: اقتحم ما يزيد عن 25 جندياً اسرائيلياً وبرفقتهم ضابط من الادارة المدنية ومعهم كلاب بوليسية منزل شقيقي، وهو ما سبب الرعب والهلع لأطفالنا، وقاموا بتحطيم كاميرات مراقبة، كنا نراقب فيها هجمات المستوطنين على بيتنا وبيوت الجيران في الشارع، ويبدو بأن قوات الاحتلال تريد من وراء تحطيم الكاميرات أن تفتح المجال أمام المستوطنين للهجوم علينا وقتلنا، لذلك قررنا أن ننام في الشارع فهو آمن أكثر من النوم داخل بيتنا بعد تحطيم كاميرات المراقبة".

    وأضاف: قام ضابط الادارة المدنية بتهديدنا وأخبرنا بأنه هو القانون والأمن في هذا الشارع ولا داعي لوجود كاميرات مراقبة، وسوف يدخل أي بيت يريد وفي أي وقت يشاء". يشار إلى أن شارع الشهداء وسط مدينة الخليل، يخضع للسيطرة الامنية الاسرائيلية بالكامل، بحسب بروتوكول الخليل، وتمنع سلطات الاحتلال الاسرائيلي الفلسطينيين من الحركة بحرية داخل هذا الشارع، فيما تسمح للمستوطنين بالتنقل فيه بحرية، ويوجد في الشارع ثلاث بؤر استيطانية اسرائيلية.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة