• دير الغصون ومحافظة طولكرم تستقبل القائد الوطني نايف مهنا عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

      عدد القراءات :421 -   2009-08-31

    في إحتفال جماهيري حاشد حضره أهالي وشخصيات ومؤسسات بلدة دير الغصون وفصائل العمل الوطني في دير الغصون ومحافظة طولكرم وقيادات وكادرالجبهة في محافظة طولكرم تم تنظيم حفل إستقبال للقائد العائد الوطني نايف مهنا عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية في بلدته دير الغصون بحضور عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية قيس عبد الكريم الذي أشاد بالدور النضالي للعائد والقائد الوطني مهنا في صفوف الجبهة وحرصه على هذه العودة المجتزئة لحضور إجتماع المجلس الوطني الفلسطيني لإستكمال نصاب اللجنة التنفيذية مشيرآ أن حق العودة المقدس لا بديل عنه إلا العودة مشددآ على أن الوحدة الوطنية هي الأساس لتحقيق ثوابت شعبنا وأن الحوار الوطني الشامل الذي يجمع الجميع على طاولة واحدة هو الكفيل للخروج من مآزق الأنقسام مع العمل الجدي لتنظيم إنتخابات رئاسية وتشريعية وللمجلس الوطني بالتمثيل النسبي الكامل ليشق شعبنا طريقه نحو الحرية وإقامة الدولة. من جهته رحب نصوح بدران بالعائد مهنا على أرض وطنه وبلده مشيدآ بدوره النضالي في الشتات في صفوف الجبهة الديمقراطية وألقى قصيدة شعرية جسد فيها معاني الحنين وحب الوطن. وألقى كلمة الجبهة الديمقراطية في محافظة طولكرم صائل خليل حيث شدد على حق العودة المقدس كثابت وركن اساس في ثالوث الثوابت الفلسطينية مبينآ أن نضال الرفاق والأخوة في الشتات يتعانق اليوم مع صمود الأهل في الوطن حتى تتواصل معركة التوطين معركة ضد التوطين في الخارج وهنا ضد الأستيطان حتى نقيم الدولة المستقلة في الركن الثاني في ثالوثنا المقدس لتكون القدس ضرة الضرر في قيمة هذا الثالوث عاصمة لفلسطين مشيرآ لدور الجبهة كفصيل أساس ومؤسس لمنظمة التحرير ودورها في حماية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا مركزآ على حرمة الدم الفلسطيني وأن التناقض مع الأحتلال فقط وأضاف خليل أن وضع الوطن وحالة الأنقسام الذي نعيش والوضع الأقليمي وما به من تشجيع لهذا الأنقسام تحقيقآ لهذه الدولة أو تلك ووضع دولي لا يحترم إلا القوي الموحد هو الذي أتاح للمحتل هذه الهجمة الأستيطانية وتهويد القدس وإستمرار الجدار وأخيرآ "الدوالة اليهودية" للقضاء على حق العودة داعيآ الجميع للوقوف صفآ واحدآ لأبطال مخططات الأحتلال بالوحدة والوحدة فقط. من جهته أشار حمدان سعيفان بإسم فصائل العمل الوطني في دير الغصون بدور الرفيق نايف مهنا عضو اللجنة المركزية في الجبهة الديمقراطية بالنضال الوطني مثمنآ مواقف الجبهة وأمينها العام نايف حواتمة في إشتقاق المشروع الوطني والعمل على حمايته.
    وفي كلمة للرفيق العائد نايف مهنا أشار فيها بمعاناة الأهل
    في الشتات والشوق الذي عاشه معهم للعودة للوطن منوهآ أن ذلك صعب المنال في ظل الوضع الفلسطيتي الحالي داعيآ بتعزيز الوحدة الوطنية ومواصلة النضال حتى يحقق شعبنا ثوابته وأهدافه. وفي ختام الحفل ألقى عبد الرحمن مهنا كلمة العائلة شاكراً الجميع على الحضور متعهدآ للجميع أن تبقى عائلته ودير الغصون لحمة وطنية واحدة حتى يحقق شعبنا ما يصبو إليه.
     
    الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
    قطاع غزة/ فلسطين
    31/8/2009

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في موقع كتائب المقاومة الفلسطينية

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

كتاب الانتفاضة الثانية والبندقية

لقراءة الكتاب اضغط على الصورة